عرض جميع النتائج 3

فن الإغواء

21.516 $
فن الإغواء لايتطلب أن تستنبط أو تخترع ولا أن تخلق شيئاً من لاشيء وإنما أن تكتشف ماهو موجود أساساً. الفرق مابين المغوي وغير المغوي كالفرق بين الألماس والفحم: كلاهما مكون من نفس المادة، ذرات الكربون، لكن الألماس ترتبت ذراته بطريقة مختلفة عن الفحم وتبلورت. هذا الكتاب سيساعدك على إعادة ترتيب مكوناتك النفسية وعلى إجراء عملية التبلور هذه، كي تتزين بالألماس وينجلي عنك مايعلوك من الغبار والفحم، الإغواء كالجاذبية: كلنا نخضع لتأثيرها ونعمل وفقاً لقانونها، أدركنا ذلك أم لم ندرك.وهكذا فكلنا أجرام سماوية تسبح في فضاء الإغواء: منا النجوم الساطعة أو الخافتة ومنا الشموس ومنا الكواكب ومنا الأقمار والشهب والنيازك.ولايموت نجم إلا ليولد آخر ولاتنطفئ شمس إلا لتضيء أخرى، ومن أنت من هذه المنظومة الرائعة؟ هذا ماسيساعدك هذا الكتاب على اكتشافه كي تنعم بما حبتك به الطبيعة ولتكون في الطليعة. فهو كتاب في علم النفس يدرس الخصائص والصفات الإغوائية لدى الشخص، وماهي التكتيكات والتصرفات التي تزيد من جاذبية وإغوائية الشخص وهوينطلق من الإغواء مابين الرجل والمرأة ليصل إلى الإغواء بالمعنى الأوسع.

قوانين الطبيعة البشرية

32.274 $
قوانين الطبيعة البشرية: سيجعلك هذا الكتاب دارسًا متمرنًا في حقل الطبيعة البشرية ، لماذا؟ أولًا ستعمل هذه القوانين على جعلك تنظر إلى الناس نظرة بعيدة المدى وبهدوء. وستساعدك على التحرر من انفعالاتك العاطفية التي تستنزفك بلا مبرر. ثانيًا ستجعل منك هذه القوانين خبيرًا في تفسير الإشارات، التي يدأب الناس على إصدارها. فتتشكل عندك قدرة كبيرة على الحكم على شخصياتهم. ثالثًا ستمكنك هذه القوانين من مواجهة ما لا بد أن تصادفه في حياتك من الأصناف السامة من الناس والتغلب عليها. رابعًا ستعلمك هذه القوانين الأسس الصحيحة لتحريك الناس والتأثير فيهم. خامسًا ستمنحك هذه القوانين القوة على تغيير أنماطك السلبية.   للمؤلف الشهير روبرت غرين  

المزيد من الكتب المترجمة 

كيف تمسك بزمام القوة : 48 قاعدة

32.274 $
في هذا الكتاب محاولة لاختزال ثلاثة آلاف عام من التاريخ الإنساني بقصص منتقاة عن كيفية اكتساب المرء للقوة، أو تفهمه لها من مختلف جوانبها أو حماية نفسه من عسفها وتسلطها أو الحفاظ عليها وممارستها بحكمة وتعقل، أو تحييدها لاتقاء شرّها. وتطل هذه القصص على التجربة الإنسانية من أزمنة وأمكنة مختلفة تمتد من اليابان إلى بيرو، ومن بداية تدوين التاريخ إلى أيامنا هذه. وفيها دروس سلبية أو إيجابية يجمع بينها عنصر التشويق من جهة وتطبيقات في الحياة العملية على أرض الواقع من جهة أخرى، سواء أحبها المرء أو كرهها. ذلك أنها تصوير لما حدث، وليس لما كان ينبغي أن يحدث. ووصف للبشر كما هم بالفعل وليس كما يتمنى المرء أن يكونوا عليه. يعرض المؤلف موضوعه بنص جريء وأنيق، مطبوع بالأسود والأحمر، ومُفْعم وطافح بخرافات وعبارات ذات نحت فريد، وإخفاقات لرموز تاريخية كبيرة مثل: الداهية الكبرى، الملكة إليزابيت الأولى وغيرها من الذين مارسوا القوة ببراعة أو وقعوا فريسة لها. إن القواعد التي حددها المؤلف تعلم الحاجة إلى التدبر والحصافة والحكمة والحذر، وفضيلة الحركة الخفية، وقوة الإغواء يتطلب منك الانضباط والدراية.