عرض 1–12 من أصل 15 نتيجة

الأخوة كارامازوف ( دار الكتب العلمية )

19.234 $
الإخوة كارامازوف هي رواية للكاتب الروسي فيودور دوستويفسكي وعموماً تعتبر تتويجاً لأعماله. أمضى دوستويفسكي قرابة عامين في كتابة الإخوة كارامازوف، والتي نشرت في فصول في مجلة الرسول الروسي وأنجزها في تشرين الثاني (نوفمبر) من عام 1880. كان دوستويفسكي ينوي أن يكون الجزء الأول في ملحمة بعنوان قصة حياة رجل عظيم من الإثم، ولكن ما لبث أن فارق الحياة بعد أقل من أربعة أشهر من نشر الإخوة كارامازوف. عالجت الأخوة كارامازوف كثيراً من القضايا التي تتعلق بالبشر، كالروابط العائلية وتربية الأطفال والعلاقة بين الدولة والكنيسة وفوق كل ذلك مسؤولية كل شخص تجاه الآخرين منذ اصداره، هلل جميع المفكرين في أنحاء العالم باعتبار الأخوة كارامازوف واحدة من الانجازات العليا في الأدب العالمي.

الجريمة و العقاب ( المكتبة الحديثة )

12.225 $
المؤلف كتاب الجريمة والعقاب الجزء الاول والثاني لـ دوستويفسكي والمؤلف لـ 43 كتب أخرى. فيودور ميخايلوفيتش دوستويفسكي واحد من أكبر الكتاب الروس ومن أفضل الكتاب العالميين، وأعماله كان لها أثر عميق ودائم على أدب القرن العشرين. شخصياته دائماً في أقصى حالات اليأس وعلى حافة الهاوية، ورواياته تحوي فهماً عميقاً للنفس البشرية كما تقدم تحليلاً ثاقباً للحالة السياسية والاجتماعية والروحية لروسيا في ذلك الوقت. العديد من أعماله المعروفة تعد مصدر إلهام للفكر والأدب المعاصر، وفي بعض الأحيان يذكر أنه مؤسس مذهب الوجودية. تم القبض على دوستويفسكي وزج به إلى السجن في 23 ابريل من عام 1849، لكونه أحد اعضاء جماعة التفكير المتحرر " جماعة دائرة بتراشيفيسكي، . بعد الثوره في عام 1848 في أوروبا كان القيصر " تسار نيكولاس، جاف وقاسي في التعامل مع اية جماعات تعمل في الخفاء، والتي احس انها من الممكن ان تهدد الحكم الفردي المتعامل به. في 16 نوفمبر من تلك السنه، كان دوستويفسكي ومعه باقي اعضاء " جماعة دائرة بتراشيفيسكي قد حكم عليهم بالإعدام. بعد عملية اعدام زائفه، والتي خلالها وقف دوستويفسكي مع باقي الأعضاء في الخارج في اجواء متجمده منتظرين فرقة الإعدام لتقوم بالحكم. تغير حكم الإعدام على دوستويفسكي إلى اربع سنوات من النفي مع العمل الشاق - بالاضافة الي التجنيد اربع سنين ولكن بعد 8 أشهر شفع له بارون عند الامبراطور حتي رقي لظابط ثم الي ملازم ثان مستعيدا بذلك حقوق النبالة ولكن لم يسمح له بالذهاب الي العاصمتين سانت بطرسبرغ وموسكو - في سجن كاتورجا، في مقاطعة اومسك، بسيبيريا،. بعد سنين شرح دوستويفسكي إلى اخيه المعاناة التي تعرض لها عندما كان " يغلق عليه التابوت ". وصف له الثكنات العسكريه المتداعيه، والتي كما وصفها بكلماته عندما كتب " كان من المفترض ان تهدم منذ سنين ". فارق دوستويفسكي الحياة عام 1813, فمشى في جنازته ثلاثون ألف شخص تقريباً, وعم الحزن روسيا كلها

الجريمة والعقاب

32.274 $
"تعتبر رواية “الجريمة والعقاب” إحدى قمم الأعمال الإنسانية، إنها ذلك اللغز المفتوح على النفس الإنسانية، وما يدور في أعماقها، والمفتوح على قضايا الموجود، والعذاب، والخير، والشرّ، والحب، والجريمة، والجنون، والأهواء، والمنفعة، والمرض… إلى جانب أحط الدناءات… كيف أن الإنسان يحمل في داخله قوة تنفيذ الجريمة ورغبة تحقيق العدالة إن شخصيّة راسكولنيكوف هي محاولة لفهم تعقيدات الشخصية الإنسانية مقدماً عدداً من التفسيرات، مناقشاً الدوافع والبواعث الكامنة في اللاوعي والتي حَدَت راسكولنيكوف للتصّرف بما يخالف المنطق. يطرح دوستويفسكي فكرة إستحالة معرفة الإنسان، ويجبرنا على أن نتطلّع إلى ما يكمن في نفوسنا، وأن نعثر فيها على تلك الأهواء التي تعصف بأبطاله، وكيف أن النفس الإنسانية تحمل في آن أسمى المثل .

الزوج الأبدي

12.714 $
على العكس، إذاً، من رواياته الكبرى التي اعتاد دوستويفسكي أن يعالج فيها موضوعات إيمانية وفلسفية واجتماعية، يكاد البعد الأساسي في «الزوج الأبدي» أن يكون بعداً سيكولوجياً. وهذا يبدو منذ صفحاتها الأولى، إذ تقدم لنا رجلاً في الأربعين من عمره، ناجحاً اجتماعياً يدعى السيد فلشانينوف. هذا السيد الذي نراه منذ البداية مضطراً إلى البقاء في بطرسبرغ، إذ أجّل رحلة كان يعتزم القيام بها إلى جنوب روسيا، يجلس شبه تائه بين مشكلات قضائية تتعلق بقطعة أرض يملكها، وبين ذكريات شبابه التي تنقض عليه، ما يجعله يحس الآن أن «الأمور تسير من سيّئ إلى أسوأ» وبأن شيخوخته تنقض عليه فجأة مع انه لم يصل حقاً إلى الأربعين بعد. وها هو الآن غارق في الذكريات التي تدور أساساً من حول كل أنواع الموبقات التي ارتكبها خلال ذلك الشباب، والتي تجعله اليوم حزيناً نادماً. والحكاية أنه يحدث ذات ليلة أن يأتي لزيارة فلشانينوف، من دون توقع، شخص يدعى تروسوتسكي، وهو الموظف السابق الذي سنفهم بسرعة أن زوجته كانت، قبل سنوات، عشيقة لفلشانينوف. أما الخبر الذي يحمله الضيف المباغت معه فمزدوج: فهو من ناحية يبلغ صاحب البيت أن المرأة قد ماتت، وأنها من ناحية ثانية، تركت وراءها ابنة صغيرة، من المفترض أن تكون ابنة فلشانينوف لا ابنة ضيفه. يقر صاحبنا بالأمر ويقرر أن يتعهد تربية الطفلة وتنشئتها. غير أن هذه سرعان ما تمرض وتموت، ما يجعل نفس الأب (العشيق) تمتلئ بالحزن ويزيد من وقع الكآبة والندم على فؤاده. ولسوف نفهم هنا من خلال ذكريات فلشانينوف، التي تروى عنه هنا بالواسطة، انه عاد والتقى تروسوتسكي مرتين بعد ذلك اللقاء الأول الصاعق. لكن الذي حدث هو أن هذا الأخير كان خلال ذلك الوقت قد خطب امرأة أخرى وتزوجها. وإذ زاره غريمه السابق في تينك المرتين، أحس العريس الجديد أن مثل هذه الزيارات قد تجعل بيته المعاد بناؤه في خطر، حيث يلوح واضحاً أن «التنافس» القديم بين من يسميه دوستويفسكي «الزوج الأبدي» أي تروسوتسكي ومن يطلق عليه لقب «العاشق الأبدي» أي فلشانينوف قد يعود إلى الوجود في أية لحظة من اللحظات. ومن هنا يحاول «الزوج» أن يطعن غريمه بموسى حلاقة، إذ خشي، بالطبع أن تتكرر الآن من جديد، الحكاية الكئيبة التي عاشها من جراء ارتباط العشيق بزوجته الأولى الراحلة. لكن هذا العدوان يحدث قبل اقتران تروسوتسكي بزوجته الثانية. أما بعد القران وإذ تحدث زيارة جديدة، لا يسع العريس إلا أن يحاول، بالهدوء، إقناع الآخر بأن يتوقف عن زيارته. فيقتنع الآخر ولكن بعد جهد، ليس لأنه يريد الاستيلاء على المرأة الجديدة، ولكن لأن تلك هي طباعه التي ليس في يده تغييرها كما يبدو.

الشياطين

32.600 $
تعد الرواية من أفضل الروايات السياسية والتى تتناول علاقة التنظيمات الثورية المطلقة بالطبقة الاستقراطية في الإمبراطورية الروسية ، حيث يسبر دوستوفيكسي في رواية " الشياطين " مدى توغل الشيوعية في المجتمع الروسي والصراع الواقع بين طبقات الشعب. رواية تدين التغيير الذي يحدثُ سفك الدم وإحراق المنازل. وتعد نبؤة كتبها دوسويفسكي متحدثاً عن سلبيات الثورة البلشفية قبلَ وقوعها، ولهذا مُنعت هذه الرواية وصودرت في أيام الحكم الشيوعي.

الفقراء

15.974 $
تدور أحداث رواية "الفقراء" في الأحياء الفقيرة في مدينه سان بطرسبورغ، حيث يعيش الفقراء دون رجاء فليس لديهم سوى الحماسة الجوفاء ورغبه متأرجحة للحياة، وهي لا تختلف كثيراً عن الحياة الصعبة التي كان يعيشها الكاتب رغم أن الكتابة تحرره من نزعات التوتر والانفعال التي تجتاحه، فـ"غورشكوف" إنسان بسيط يعيش في غرفه صغيرة مع عائلته يكبت ألمه ومعاناته عن اقرب الناس إليه زوجته بعد أن فقد ابنه "نيكيتا" بسبب عجزه عن معالجته من مرض أصيب به فصار موت الابن صاعقاً، فذات ظهيرة يردد اسم ابنه على مسامع زوجته التي يرعبها ذلك فترسم شارة الصليب وتتركه ليرتاح وعندما تعود تجده حثه هامدة.

الليالي البيضاء

7.335 $
هي رواية قصيرة نشرها الكاتب الروسي ديستوفيسكي في أوائل حياته الأدبيّة ، وتعد قطعة من الأدبِ الرفيع لما تحمله من بصمة واضحة لتفكير ديستوفيسكي وغوصه في أعماق النفس البشرية. في الرواية يحكي ديستوفيسكي حكاية قصيرة تمت في أربع ليالي لبطلٍ مجهولِ الاسم في مدينة بطرسبورغ ، وفي الروايِة كمٌ كبيرٌ من فن ديستوفيسكي في تلوين قصص الحبَ العابرة بصيغة نفسيّةٍ معقدةٍ للغاية ، حتي تشعر أنه يحكي عن قصةٍ ملحميّةٍ وليست قصة عاديّة.

المزدوج

12.225 $
تصوِّر لنا هذه الرواية الصراع الداخلي الذي يعتمل في نفس ياكوف بتروفيتش غوليادكين، موظف في إحدى إدارات مدينة بطرسبورغ انقلبت حياته رأساً على عقب عند ظهور شخص يشبهه تماماً، ويكيد له ويحتل شيئاً فشيئاً مكانته في العمل والمنزل، إلى أن يدفع بحياته إلى الانهيار التام. ولعلّ أهم ما أثّر في السيد غوليادكين وأثار دهشته أن الناس من حوله، وعلى رأسهم رئيسه في العمل وخادمه بتروشكا، لم يبدُ عليهم أنهم صُدموا بظهور هذا الشبيه، واعتبروه مجرد رجل يشبهه وعاملوه على هذا الأساس. إن اعتماد دوستويفسكي على تقنية الحوار الداخلي بشكلٍ مكثّف في هذه الرواية مكّنه من أن يسبر أغوار شخصية بطله، وأن يتغلغل في نفسيته التي غيّرها دخول هذا الآخر، مكرّساً بذلك عبقريته في تحليل النفس الإنسانية، حيث قال عنه نيتشه: "دوستويفسكي هو الكاتب الوحيد الذي تعلمتُ منه شيئاً من علم النفس". على الرغم من أن رواية "المزدَوَج" ليست من أعمال دوستويفكسي الأكثر شهرة، إلّا أنها تُعتبر الحجر الأساس في أسلوبه المتفرّد، حتى أن فلاديمير نابوكوف قال إنها "أعظم كتاب كتبه دوستويفكسي".

المقامر

12.225 $
وتصف القصة حال المقامرين في الكازينو ويشرح لعبة الكازينو ونفسية الناس المقامرين هناك. ويصور صورة واقعية للعلاقات الاجتماعية بين الفقراء والأغنياء.كتبت الرواية في مدة ثلاثة أسابيع لتسلم في الموعد المحدد للناشر. لا تعتبر رواية المقامر أهم أعمال دوستويفسكي لكنها تضيء من دون شك على جوانب مهمة من شخصية الكاتب نفسه.. فدستويفسكي كان تماماً مثل بطل الرواية، مقامر حتى المرض، خسر مبالغ طائلة على طاولات القمار في ألمانيا وفرنسا وسويسرا.. ولم يتمكن من التخلص من هذه الآفة -كما كان يسميها- مدة سنوات طوال، إلى أن توقف عن اللعب نهائيا عام 1871. جاءت الرواية بتحليل خطير لمسألة الإدمان على اللعب، وقد كتبها الروائي وهو في عز إدمانه المرضي.

في قبوي

12.225 $
حسنًا حسنًا، دويستويفسكي العظيم من جديد
هذا الرجل المحير للغاية مرة أخرى، يجذبك بأسلوبه وبكلماته العميقة البسيطة، في آن واحد، لتكمل قراءة الرواية لآخرها. رواية أخرى لا يسعنى بعد الفراغ منها إلا أن أقف مشدوهًا أمام قدرة هذا العبقري ها هنا، يتجلى دوساويفسكي في أبهى صوره؛ في صورة الفيلسوف، بالطبع. صدقًا، هذا الرجل ملئ بالمفاجآت، فلرواياته طعم خاص ولون مغاير للغاية، عن أي ما ستقرأ مستقبلًا ولرواياته ألوان عديدة ومختلفة، فقلما تجده يكرر نفسه وأسلوبه. عند أول عهدي به، مع روايته الجريمة والعقاب، ما وسعني إلا أن أصنف هذا الرجل بأنه عالم نفسي، ضليع بمسائل تحليل الشخصيات والغوص في طبائع الأنفس البشرية. وبعد قراءتي لروايته الثانية، مذلون مهانون، وجدته روائي مخضرم للغاية، متمكن من أسلوب كتابته لفن الرواية، ولبنائها الدرامي وحبكتها وبعد قرائتي له في رواية مذكرات من منزل الأموات، وجدته عالم فذ في تحليل نفسيات المجتمع والخوض في بيان مشكلاته وحلها! وها هنا تتجلى فلسفته القوية، في رواية هي أجمل وأفضل وأقوى ما يكون تعرض دوستويفسكي هنا لمسألة فلسفية شديدة الأهمية، لم نحن هنا، لم خلقنا، هل نحن أحرار، هل نملك نحن زمام الأمور، هل نملك القدرة على التغير والتغيير. هل لمآسي الحياة من حد، هل الإنسان بمكانته أم بسمعته؟ هل على الإنسان أن يسعى لمصلحته فقط؟ أم أن يسعى للنفع كمجموع؟ كمجتمع بحاله؟ هل المنفعة الحقة هي في منفعة الجسد؟ أم العقل اللذة أم الإرادة؟ يطرح في كل سطر المزيد والمزيد من الأسئلة، ليتركنا نحن نتأمل ونسعى لإيجاد الأجوبة هل نستطيع أن نخلص بعد قراءة هذا العمل بأجوبة حقًا؟ على كل هي رواية أخرى للعزيز دوستويفسكي، أعدها أنا ضمن أفضل ما قرأت يومًا وكأفضل ما قرأت لدوستويفسكي رواية جديرة بالقراءة والتأمل.!
طبعة المركز الثقافي العربي - ترجمة د.سامي الدروبي

قرية ستيبّانتشيكوفو وسكّانها

20.864 $
شكّلت رواية "قرية ستيبّانتشيكوفو وسكّانها" عودة دوستويفسكي إلى الحياة الأدبية الروسية بعد قضاء عشر سنوات في سجن الأشغال الشاقة والمنفى. يصف هذا العمل، الذي تتخلله دراما نفسية، ومؤامرات واحتيالات دنيئة، حياة هؤلاء  الأرستقراطيين الريفيين الذين يرثون قرية بكاملها ومن ثم يمتلكون "النفوس" التي تتألف منها. نجد هناك  الأشخاص العابرين، الطفيليين، خدم المنزل، الأسرة، الأم المستبدة، والمدعي الثقافة والزائف الحماس الديني، الذي يسيطر شيئاً فشيئاً على هؤلاء الأشخاص ويكشف لنا أنانية وظلم ووصولية مجتمع  اللامساواة  والمظاهر الكاذبة التي كان عليها المجتمع الروسي إبان القرن التاسع عشر. إنه نص حكائي ذكيّ، مُتقَن، ذو حبكة مدهشة، يتّسم بوصف دقيق ولمّاح للطبيعة البشرية؛ هذا الوصف الذي ميّز وخلّد أعمال هذا الكاتب العظيم التي ما زالت تُقرأ وتُقرأ إلى يومنا هذا.